السوق العربية المشتركة | المهندس حسن السباعى: أقول للرئيس السيسى "سر على بركة الله ونحن معك من أجل مصر"

يعد قطاع المقاولات أحد القطاعات الاستراتيجية التى تسهم بدور كبير فى عملية التنمية المستدامة من خلال إسهاماتها

السوق العربية المشتركة

السبت 31 أكتوبر 2020 - 20:30
رئيس مجلس الإدارة
أمانى الموجى
رئيس التحرير
ياسر هاشم

العلاقات المصرية- السعودية تشهد أزهى عصورها حاليا

المهندس حسن السباعى: أقول للرئيس السيسى "سر على بركة الله ونحن معك من أجل مصر"

  يعد قطاع المقاولات أحد القطاعات الاستراتيجية التى تسهم بدور كبير فى عملية التنمية المستدامة من خلال إسهاماتها الفعالة فى توفير فرص العمل وتحريك العديد من القطاعات والصناعات المختلفة.   وفى حوار مع أحد كبار صناعة المقاولات فى مصر والوطن العربى المهندس/ حسن السباعى رئيس مجلس إدارة شركة السباعى للمقاولات العامة، أكد أن الدولة خطت خطوات كبيرة على صعيد تطوير البنية التحتية بما ساهم فى جذب الاستثمارات ورؤوس الأموال للسوق المصرية خاصة مع إنشاء المدن الجديدة ذات الطراز المعمارى الفريد ومشروعات الطرق والكبارى والتى تعد بمثابة الشرايين التى تربط محافظات مصر ومدنها الجديدة بما يحفز بشكل كبير المستثمرين لدخول السوق المصرية وضخ استثمارات جديدة تساهم بدوها فى تحقيق التنمية المستدامة وخلق فرص العمل.   وقال السباعى فى حواره لـ«السوق العربية المشتركة» إن مناخ الاستثمار فى مصر يشهد تحسنا كبيرا، خاصة مع المبادرات التى تتبناها الدولة لتشجيع الشركات الصغيرة والمتوسطة ومن بينها مبادرات البنك المركزى بخفض الفائدة لتمويل قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة بتوجيهات من القيادة السياسية التى تحرص كل الحرص على تشجيع المستثمرين الجادين وكذلك الصناعات الوطنية.   وقال السباعى إن شركته من الشركات التى استطاعت تحقيق طفرة كبيرة منذ عملها بصناعة المقاولات خاصة فى السوق السعودية، لافتا إلى أن الشركة حققت إنجازات متعددة فى مشروعاتها التى نفذتها بالمملكة العربية السعودية مع وزارة الدفاع والحرس الملكى والوطنى ووزارة التربية والتعليم ووزارة الشئون الاجتماعية بالمملكة العربية السعودية الأمر الذى جعل الشركة تحصل على شهادات شكر وحسن إنجاز لتنفيذها المشروعات بجودة عالية كما تعمل الشركة حاليًا بمشروع فى مدينة القصيم، وأضاف السباعى أن تحسن مناخ الاستثمار فى مصر ومشروعات البنية التحتية التى تتبناها الدولة حاليا شجعت الكثير من الطيور المهاجرة للعودة للوطن والعمل من جديد، ومن بينها شركتنا التى تحرص على أن تكون إحدى الشركات التى تساهم بدورها فى بناء مصر المستقبل بما تمتلكه من كوادر بشرية متدربة ومؤهلة تعمل بروح الفريق.   وقال السباعى إن العلاقات المصرية- السعودية تمر حاليا بمرحلة جيدة وتشهد تناسق وتناغم وتعد هذه الفترة من أفضل الفترات التى شهدتها العلاقات المصرية- السعودية، حيث قامت المملكة بدعم مصر فى العديد من القطاعات ووقفت بجانبها، كما أن مصر لعبت دورا كبيرا فى تصدير كوادرها البشرية وخبراتها الفنية فى العديد من المجالات للملكة العربية السعودية من بينها القطاع الطبى والتربية والتعليم والهندسة والتكنولوجيا والمعلومات والمقاولات وغيرها. كما حرص الطرفان على تذليل العقبات أمام العمالة المصرية فى المملكة العربية السعودية وإنهاء جميع الخلافات والمشكلات التى تواجه المصريين بالمملكة، الأمر الذى ساهم فى تعزيز العلاقة بين البلدين الشقيقين.   وأوضح السباعى أن قطاع الاستثمار العقارى فى مصر من القطاعات الواعدة والتى تعد من أفضل وسائل الاستثمار ومن المجالات الآمنة، خاصة مع تذبذب أسعار الدولار والذهب، فهناك طلب شديد على العقارات رغم التحديات التى تواجه الاقتصاد المصرى، إلا أن الأمور ستتحسن خاصة مع إعادة هيكلة الدعم وتوجيه الدعم لمستحقيه، فهناك العديد من المشروعات التى تنفذها الدولة حاليا ويمكنها أن توفر مليارات الدولارات، خاصة المدن الجديدة التى تمت إقامتها على طراز حديث تضاهى الإمارات، كما أن هناك العديد من المطارات مثل مطار أكتوبر ومطار برج العرب بالإسكندرية، كل هذه الإنجازات ساهمت بدور كبير فى تحسين بيئة ومناخ الاستثمار فى مصر وأنا شخصيا شجعت العديد من زملائى للعودة للاستثمار فى مصر.   وقال السباعى إن شركته مستمرة فى السوق السعودية فى العديد من المشروعات علاوة على مشروعاتها فى مصر والتى بدأت بصيانة المدارس ثم تنفيذ العديد من المدارس من بينها المدرسة اليابانية المصرية، وتعد شركتنا أول شركة خاصة تحصل على عقد لتنفيد المدارس اليابانية، ومشروع المدرسة المصرية اليابانية فى الحى السادس فى مدينة 6 أكتوبر، وهناك مدرسة الإمام الشافعى علاوة على العديد من المدارس التى تم تنفيذها فى محافظة الدقهلية وتم افتتاحها من بينها مدرسة صبحى عوض ومدرسة أحمد لطفى السيد وتم افتتاحها بحضور السيد محافظ الدقهلية، كما تخطط الشركة لتعظيم حصتها السوقية وزيادة استثماراتها واقتحام المشروعات القومية العملاقة الضخمة وتنفيذها مثل مبانى مديريات الأمن فى المدن الجديدة والمراكز التكنولوجية والمستشفيات العملاقة لتتفرد الشركة بهذه المشروعات.   ولفت السباعى إلى أن الوعى السياسى للشارع المصرى أصبح فى تقدم وتطور وأصبح الشعب المصرى لديه وعى كبير فى أهمية المشاركة السياسية والالتفاف حول القيادة السياسية وأنا عن نفسى شاركت بدور كبير فى انتخابات مجلس الشيوخ بصفتى الأمين المساعد لحزب مستقبل وطن فى مدينة السنبلاوين وحصلت على تفويض بمراقبة اللجان الانتخابية.   وطالب السباعى بضرورة العمل وزيادة الإنتاجية وبث روح الحماس لدى الشباب وتشجيعهم على العمل وإقامة المشروعات الصغيرة والمتوسطة والاستفادة من المبادرات التى تتبناها الدولة والقيادة السياسية فى مصر، مؤكدا أن مصر تشهد طفرة كبيرة فى جميع المجالات.   وفى كلمة وجهها للرئيس عبدالفتاح السيسى، قال: إن الرئيس يبذل قصارى جهده فى توفير الحياة الكريمة للمواطنين والنأى بمصرنا الحبيبة بعيدا عن الحروب والصراعات، ونقول له: سر على بركة الله والشعب المصرى يقف خلفك، ونعاهدكم على العمل وبذل المزيد من الجهد والعرق من أجل رقى مصرنا الحبيبة وتقدمها حفظ الله مصر وشعبها.