السوق العربية المشتركة | بحوث الإسكان: المؤتمر الدولي الرابع للتشييد المستدام يناقش "النقل الأخضر الذكي المرن" بمشاركة 10 مؤسسات دولية

قال الدكتور محمد مسعود رئيس مجلس إدارة المركز القومى لبحوث الإسكان والبناء إنه في أطار اهتمام الدولة بتطبيق

السوق العربية المشتركة

الثلاثاء 23 يوليه 2024 - 20:57
رئيس مجلس الإدارة
أمانى الموجى
رئيس التحرير
أشرف أبوطالب

بحوث الإسكان: المؤتمر الدولي الرابع للتشييد المستدام يناقش "النقل الأخضر الذكي المرن" بمشاركة 10 مؤسسات دولية

قال الدكتور محمد مسعود، رئيس مجلس إدارة المركز القومى لبحوث الإسكان والبناء، إنه في أطار اهتمام الدولة بتطبيق منظومة النقل الذكي على الطرق، والتي تسهم بطريقة فعالة في تقليل الحوادث، والازدحام، وضبط السرعات، يتبنى المؤتمر الدولي الرابع للتشييد المستدام وإدارة المشروعات، محور «النقل الأخضر الذكي المرن».
وأضاف مسعود، إن تطبيق منظومة النقل الذكي على الطرق، يتم يتم عن طريق نظام تحكم كامل في حركة النقل على الطرق من خلال كاميرات مراقبة، موضحًا، أن تطبيق هذه المنظومة يتطلب التخطيط الجيد للطرق، ورفع كفاءة شبكة الطرق الحالية، كما تكتمل المنظومة بمراعاة البعد البيئي وتقليل البصمة الكربونية لأنشطة النقل.
وخصص القائمين على تنظيم المؤتمر الدولى الرابع للتشييد المستدام وإدارة المشروعات، والمعرض المصاحب بعنوان: «نحو مدن خضراء ذكية ومرنة»، محور النقل الأخضر الذكى المرن، من خلال عرض الأبحاث العلمية، وعقد الجلسات النقاشية، للربط بين ما وصل له البحث العلمى والتطبيق على أرض الواقع مستعرضين الفرص، والتحديات فى هذا المجال.
وأوضحت الدكتورة منال عبدالحميد، نائب رئيس المؤتمر، أن هذا هو الإصدار الرابع من سلسلة مؤتمرات يقوم بها المركز القومى لبحوث الإسكان والبناء، ويقام تحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء. 
 
وأشارت نائب رئيس المؤتمر، إلى أنه من المقرر أن يشارك في المؤتمر نحو 10 مؤسسات وجامعات محلية ودولية، لمناقشة مدى قدرة المدن الحديثة على الصمود أمام التحديات التكنولوجية، والاقتصادية، والبيئية الحديثة، وكيفية إدارة بنية تحتية مرنة تساعد على الاستدامة.
  «بحوث الإسكان»: المؤتمر الدولي الرابع للتشييد المستدام يناقش «النقل الأخضر الذكي المرن» بمشاركة 10 مؤسسات دولية
 
قال الدكتور محمد مسعود، رئيس مجلس إدارة المركز القومى لبحوث الإسكان والبناء، إنه في أطار اهتمام الدولة بتطبيق منظومة النقل الذكي على الطرق، والتي تسهم بطريقة فعالة في تقليل الحوادث، والازدحام، وضبط السرعات، يتبنى المؤتمر الدولي الرابع للتشييد المستدام وإدارة المشروعات، محور «النقل الأخضر الذكي المرن».
وأضاف مسعود، إن تطبيق منظومة النقل الذكي على الطرق، يتم يتم عن طريق نظام تحكم كامل في حركة النقل على الطرق من خلال كاميرات مراقبة، موضحًا، أن تطبيق هذه المنظومة يتطلب التخطيط الجيد للطرق، ورفع كفاءة شبكة الطرق الحالية، كما تكتمل المنظومة بمراعاة البعد البيئي وتقليل البصمة الكربونية لأنشطة النقل.
وخصص القائمين على تنظيم المؤتمر الدولى الرابع للتشييد المستدام وإدارة المشروعات، والمعرض المصاحب بعنوان: «نحو مدن خضراء ذكية ومرنة»، محور النقل الأخضر الذكى المرن، من خلال عرض الأبحاث العلمية، وعقد الجلسات النقاشية، للربط بين ما وصل له البحث العلمى والتطبيق على أرض الواقع مستعرضين الفرص، والتحديات فى هذا المجال.
وأوضحت الدكتورة منال عبدالحميد، نائب رئيس المؤتمر، أن هذا هو الإصدار الرابع من سلسلة مؤتمرات يقوم بها المركز القومى لبحوث الإسكان والبناء، ويقام تحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء. 
 
وأشارت نائب رئيس المؤتمر، إلى أنه من المقرر أن يشارك في المؤتمر نحو 10 مؤسسات وجامعات محلية ودولية، لمناقشة مدى قدرة المدن الحديثة على الصمود أمام التحديات التكنولوجية، والاقتصادية، والبيئية الحديثة، وكيفية إدارة بنية تحتية مرنة تساعد على الاستدامة.
  «بحوث الإسكان»: المؤتمر الدولي الرابع للتشييد المستدام يناقش «النقل الأخضر الذكي المرن» بمشاركة 10 مؤسسات دولية
 
قال الدكتور محمد مسعود، رئيس مجلس إدارة المركز القومى لبحوث الإسكان والبناء، إنه في أطار اهتمام الدولة بتطبيق منظومة النقل الذكي على الطرق، والتي تسهم بطريقة فعالة في تقليل الحوادث، والازدحام، وضبط السرعات، يتبنى المؤتمر الدولي الرابع للتشييد المستدام وإدارة المشروعات، محور «النقل الأخضر الذكي المرن».
وأضاف مسعود، إن تطبيق منظومة النقل الذكي على الطرق، يتم يتم عن طريق نظام تحكم كامل في حركة النقل على الطرق من خلال كاميرات مراقبة، موضحًا، أن تطبيق هذه المنظومة يتطلب التخطيط الجيد للطرق، ورفع كفاءة شبكة الطرق الحالية، كما تكتمل المنظومة بمراعاة البعد البيئي وتقليل البصمة الكربونية لأنشطة النقل.
وخصص القائمين على تنظيم المؤتمر الدولى الرابع للتشييد المستدام وإدارة المشروعات، والمعرض المصاحب بعنوان: «نحو مدن خضراء ذكية ومرنة»، محور النقل الأخضر الذكى المرن، من خلال عرض الأبحاث العلمية، وعقد الجلسات النقاشية، للربط بين ما وصل له البحث العلمى والتطبيق على أرض الواقع مستعرضين الفرص، والتحديات فى هذا المجال.
وأوضحت الدكتورة منال عبدالحميد، نائب رئيس المؤتمر، أن هذا هو الإصدار الرابع من سلسلة مؤتمرات يقوم بها المركز القومى لبحوث الإسكان والبناء، ويقام تحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء. 
 
وأشارت نائب رئيس المؤتمر، إلى أنه من المقرر أن يشارك في المؤتمر نحو 10 مؤسسات وجامعات محلية ودولية، لمناقشة مدى قدرة المدن الحديثة على الصمود أمام التحديات التكنولوجية، والاقتصادية، والبيئية الحديثة، وكيفية إدارة بنية تحتية مرنة تساعد على الاستدامة.
  «بحوث الإسكان»: المؤتمر الدولي الرابع للتشييد المستدام يناقش «النقل الأخضر الذكي المرن» بمشاركة 10 مؤسسات دولية
 
قال الدكتور محمد مسعود، رئيس مجلس إدارة المركز القومى لبحوث الإسكان والبناء، إنه في أطار اهتمام الدولة بتطبيق منظومة النقل الذكي على الطرق، والتي تسهم بطريقة فعالة في تقليل الحوادث، والازدحام، وضبط السرعات، يتبنى المؤتمر الدولي الرابع للتشييد المستدام وإدارة المشروعات، محور «النقل الأخضر الذكي المرن».
وأضاف مسعود، إن تطبيق منظومة النقل الذكي على الطرق، يتم يتم عن طريق نظام تحكم كامل في حركة النقل على الطرق من خلال كاميرات مراقبة، موضحًا، أن تطبيق هذه المنظومة يتطلب التخطيط الجيد للطرق، ورفع كفاءة شبكة الطرق الحالية، كما تكتمل المنظومة بمراعاة البعد البيئي وتقليل البصمة الكربونية لأنشطة النقل.
وخصص القائمين على تنظيم المؤتمر الدولى الرابع للتشييد المستدام وإدارة المشروعات، والمعرض المصاحب بعنوان: «نحو مدن خضراء ذكية ومرنة»، محور النقل الأخضر الذكى المرن، من خلال عرض الأبحاث العلمية، وعقد الجلسات النقاشية، للربط بين ما وصل له البحث العلمى والتطبيق على أرض الواقع مستعرضين الفرص، والتحديات فى هذا المجال.
وأوضحت الدكتورة منال عبدالحميد، نائب رئيس المؤتمر، أن هذا هو الإصدار الرابع من سلسلة مؤتمرات يقوم بها المركز القومى لبحوث الإسكان والبناء، ويقام تحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء. 
 
وأشارت نائب رئيس المؤتمر، إلى أنه من المقرر أن يشارك في المؤتمر نحو 10 مؤسسات وجامعات محلية ودولية، لمناقشة مدى قدرة المدن الحديثة على الصمود أمام التحديات التكنولوجية، والاقتصادية، والبيئية الحديثة، وكيفية إدارة بنية تحتية مرنة تساعد على الاستدامة.