السوق العربية المشتركة | أودي الشرق الأوسط تشارك في الجزء الثاني من معرض "نظرة على مشروع متحف قطر للسيارات" التابع لمتحف قطر للسيارات لعام 2022

أودي الشرق الأوسط تعرض سيارة RS Q e-tron في قاعة مواتر في حي مشيرب عرض سيارة RS Q e-tron التي تشارك في رال

السوق العربية المشتركة

الثلاثاء 6 ديسمبر 2022 - 23:38
رئيس مجلس الإدارة
أمانى الموجى
رئيس التحرير
أشرف أبوطالب

أودي الشرق الأوسط تشارك في الجزء الثاني من معرض "نظرة على مشروع متحف قطر للسيارات" التابع لمتحف قطر للسيارات لعام 2022

• أودي الشرق الأوسط تعرض سيارة RS Q e-tron في قاعة مواتر في حي مشيرب



 

• عرض سيارة RS Q e-tron، التي تشارك في رالي داكار، لأول مرة في قطر

 

تعرض أودي الشرق الأوسط سياراتها الأكثر شهرة في العاصمة الدوحة طوال نوفمبر وديسمبر في إطار مشاركتها في الجزء الثاني من معرض "نظرة على مشروع متحف قطر للسيارات" التابع لمتحف قطر للسيارات قبل الافتتاح الرسمي في العام 2024. وستُعرض سيارات أودي في قاعة مواتر الشهيرة في نادي حلبة سيلين الرياضية في حي مشيرب بوسط الدوحة.

 

وسيتناول معرض "متحف قطر للسيارات" ماضي وحاضر ومستقبل السيارات وتأثيرها على الحياة والثقافة في قطر. وسيكمل الجزء الثاني من معرض "نظرة على مشروع متحف قطر للسيارات" جهود الدولة في دعم القطاعات الثقافية والتعليمية والسياحية، بالإضافة إلى استثماراتها الكبيرة في صناعة السيارات، مع تعزيز مكانتها كمضيف بارز لكبرى فعاليات السيارات العالمية مثل بطولة العالم للفورمولا 1، ومعرض قطر جنيف الدولي للسيارات، بما يتماشى مع رؤية قطر الوطنية 2030.

 

وتعليقاً على مشاركة أودي في هذا المعرض، قال كارستن بندر، المدير التنفيذي لشركة أودي الشرق الأوسط: "تمثل مشاركة أودي في هذا المشروع احتفاءً بثقافة القيادة في الشرق الأوسط. ويعتبر متحف قطر للسيارات فعالية رمزية للدوحة، ويقدم رسالة تتماشى مع رسالة أودي التي تسعى لإلهام الجيل القادم من المبتكرين والمصممين والمهندسين ومقتنيي السيارات وصناع القرار".

 

يمثل متحف قطر للسيارات مركزاً مجتمعياً يجمع عشاق السيارات في قطر تحت سقف واحد ومن أجل هدف واحد؛ وهو تحفيز وتمكين المبتكرين والمصممين والمهندسين ومقتنيي السيارات وصناع القرار من خلال توظيف الاهتمام المشترك المتمثل بحب السيارات.

 

 

مجموعة أودي مع علامتها التجارية أودي ودوكاتي ولامبورغيني، هي من الشركات الرائدة في صناعة للسيارات والدراجات النارية من الفئة الفاخرة. وتتواجد مجموعة أودي في أكثر من 100 سوق حول العالم وتنتج سياراتها في 21 موقعاً ضمن 13 بلداً. وخلال عام 2021، سلمت مجموعة أودي لعملائها حوالي 1,681 مليون سيارة من علامة أودي، و8,405 سيارة رياضية من علامة لامبورغيني، و59,447 دراجة نارية من علامة دوكاتي. وفي السنة المالية 2021، حققت أودي إيه جي عائدات إجمالية بقيمة 53.1 مليار يورو وأرباحاً تشغيلية بقيمة 5.5 مليار يورو قبل خصم البنود الخاصة. وفي الوقت الحالي، توظف المجموعة أكثر من 89,000 شخص حول العالم، منهم حوالي 58,000 موظف في ألمانيا. وتعتبر أودي اليوم من مزودي وسائل التنقل الشخصي الفاخر المستدام من خلال العلامات التجارية الرائدة والطرازات الجديدة والتقنيات المبتكرة والخدمات المميزة الأخرى.