السوق العربية المشتركة | "ما يغلاش عليك" مبادرة السيسى لرد الجميل للمصريين ومحاربة غلاء الأسعار

13 مليار جنيه دعما من الدولة لأكثر من 64,5 مليون مواطن يحملون بطاقات تموين المواطنون: شكرا للرئيس السيسى

السوق العربية المشتركة

السبت 6 مارس 2021 - 19:25
رئيس مجلس الإدارة
أمانى الموجى
رئيس التحرير
ياسر هاشم

"ما يغلاش عليك" مبادرة السيسى لرد الجميل للمصريين ومحاربة غلاء الأسعار

■ 13 مليار جنيه دعما من الدولة لأكثر من 64,5 مليون مواطن يحملون بطاقات تموين ■ المواطنون: شكراً للرئيس السيسى على انحيازه لمحدودى الدخل



الغرف التجارية.. 65 ألف سلعة معمرة فى 1631محلا على مستوى الجمهورية

الاقتصاديون: أنعشت السوق.. وخلقت فرص عمل جديدة.. ولبت احتياجات البسطاء

جاءت من الرئيس كمبادرة لرد الجميل للصانع والتاجر والمستهلك معا بعد تكاتف تلك الدوائر ووقوفها خلف الدولة وتحمل نتائج الإصلاح الاقتصادى ليأتى الغيب بفيروس كورونا الذى ترك أثره على أسواق العالم وأفقد الكثيرين قدرتهم الشرائية فتعطلت الأسواق.

اعلن الرئيس السيسى عن تخصيص 13 مليار جنيه دعما من الدولة لأكثر من 64 مليون مواطن مصرى يحملون بطاقات التموين لكى يحصلوا على احتياجات من السلع المعمرة وغير المعمرة بخصم يصل إلى 20% مع امكانية التقسيط على عامين بفائدة لا تزيد على 1% فأقبل المواطنين على شراء ما يلزمهم ليفاجأوا بخصم وصل إلى 15% فى أماكن البيع وقد استفاد به حملة البطاقة وغيرهم واليوم بعد مرور أكثر من شهرين على المبادرة اجمع الخبراء والاقتصاديون على أنها كانت فاتحة خير على الجميع انعشت الأسواق ونزلت بفاتورة الاستيراد 15% حيث عملت على تشجيع المنتج المحلى الذى جاء كنتيجة للمشاريع الاستثمارية الكبرى وقد خلقت المبادرة المزيد من فرص العمل ولبت احتياجات أعداد هائلة من محدودى الدخل الذين أقبلوا على شراء ما يزيد على 65 ألف سلعة فى 1600 منفذ وشركة مستفيدين من التخفيضات والتسهيلات البنكية.

المواطنون وأصحاب المحال التجارية سعداء بمبادرة ما يغلاش عليك التى حققت المعادلة الصعبة وعادت بالنفع على جميع الأطراف داخل المنظومة فقد خفضت الاسعار للمستهلك وأدت إلى الإقبال على الشراء للمنتج المحلى ما ساعد على زيادة المبيعات وزيادة الإنتاج المحلى خاصة من حاملى البطاقات التموينية.

يقول سمير ابراهيم موظف عن تجربته فى المبادرة حين توجه لاحد مراكز بيع الأجهزة الكهربائية التى تضع لافتة بمبادرة ما يغلاش عليك فى واجهة المحل لشراء غسالة اوتوماتيك 5550 جنيها بعد خصم 20% من الشركة المنتجة وتم خصم 480 جنيها الدعم المخصص لى كصاحب بطاقة بها 3 أفراد بدعم إجمالى 600 جنيه ويتبقى لى 125 جنيها يمكن الاستفادة منها مرة أخرى عند شراء جهاز بمبلغ 1000 خلال فترة المبادرة.

ويؤكد مايكل مجدى موظف: توجهت إلى محل للأجهزة المنزلية بعد تجربة اصدقائى فى الشراء خلال المبادرة مما شجعنى على شراء شاشة تليفزيون بسعر 3000 جنيه وتم خصم 48 جنيها من الشركة وخصم،250 جنيها دعم المبادرة فأصبح السعر 2702 جنيه ويعتبر سعرا مناسبا مؤكدا أن المبادرات المماثلة تساعد محدودى الدخل على الشراء.

ويضيف حسن متولى موظف توجهت إلى أحد المحال لشراء طقم انتريه وكان سعره 7000 جنيه وقد استفدت من الخصم 25% لاننى احمل بطاقة تموينية ودفعت 4600 جنيه وهذا خير دليل على احساس بالمواطن البسيط ومحدودى الدخل.

تشير هانم محمد مدرسة إلى أن بطاقة التموينية مكونة 5 أفراد وحصلت على دعم الحكومة،830 جنيها كاملا بالإضافة للخصم الآخر بالمحل عند شرائها ثلاجة وبوتاجاز وبذلك وفرت حوالى 2100 جنيه.

وتتفق معها فى الرأى نادية حلمى موظفة تؤكد أن هذه المبادرة تهدف إلى رقى المجتمع حيث إنها تقدم خدمة ممتازة نتمنى استمرارها طوال العام مع توضيح الاماكن المشاركة فيها وزيادة عددها لتوفير راحة المواطنين للوصول إليهم فى أماكن قريبة من سكنهم حتى لا يهدر جزءا كبيرا من قيمة الدعم فى مصاريف النقل.

ويضيف شريف جمال على المعاش أن المبادرة تنشط حركة البيع والشراء وتجد الثقة فى منتجاتنا المحلية ولابد من الاهتمام بجودتها لتشجيع المواطنين على شرائها والاستمرار فى إقامة هذه المبادرة كل عام لتخفيف الأعباء عن كاهل البسطاء.

ويقول صلاح عبدالله موظف أن المبادرة تستهدف دعم الاقتصاد المصرى وعلينا المشاركة والعمل على انجاحها حتى تنتعش حركة البيع والشراء وتشجيع المنتج المصرى ولقد حرصت على الدخول على الموقع الخاص بالمبادرة وسعدت بوجود أجهزة الإنتاج الحربى التى تتميز بالجودة العالية والتى لا يخلوا منها أى منزل.

ويشير حمادة محمود بائع متجول أنها مبادرة ممتازة خصوصا بعد أزمة كورونا فقد انعشت الاقتصاد وافادت أصحاب الأسر عند شراء ما يلزمهم من المنتجات المحلية الجيدة وهذا يعد تشجيعا للإنتاج ويتمنى زيادة قيمة الدعم عن 200 جنيه لأن معظم الأسر من محدودى الدخل والذين لا يستطيعون شراء اجهزة بمبلغ 10 آلاف جنيه للاستفادة بكامل قيمة الدعم.

ويوضح مجدى جاد صاحب محل أجهزة كهربائية لدينا برنامج عمل على الموبايل بقاعدة بيانات أصحاب البطاقات التموينية برقم سرى معين فيتم ادخال الرقم القومى للعميل بالبطاقة يوضح عدد الافراد بداخلها وبناء على تليفون العميل الذى سجله بالموقع يأتى له رسالة برقم كوده الذى يتم إدخاله على الابليكشن بالموبايل الخاص بى ويوضح قيمة الخصم على الجهاز بعد الضريبة والخصم 20% الذى تحدده الشركة المنتجة بالإضافة إلى خصم 10% التى تقدمه الدولة لهم فى حالة شراء سلعة سعرها 2000 يحصل على خصم 200 جنيه من رصيده المتاح على البطاقة التموينية.

ويقول سمير بشرى صاحب محل مفروشات أن تلك المبادرة ساعدت فى تنشيط حركة البيع والشراء علما بأن كثيرا من المواطنين خاصة من حاملى بطاقات التموين لديهم بعض المعلومات المغلوطة عن نسب التخفيضات التى تمنحها لهم البطاقة بخلاف نسب تخفيض المبادرة على السلع لذا نقوم بتوضيح كل ما يشمل المبادرة وكيفية الشراء ونسب التخفيض فمثلا نسبة خصم الأجهزة الكهربائية تصل 3% مع خصم دعم المبادرة 10% وطقم تيفال 20 قطعة يتم خصم 5% من الشركة بالإضافة إلى 10% من المبادرة والاطقم الصينى حسب سعره ونوعه ويكون الخصم 5% مع خصم المبادرة وطقم المفروشات بسعر 600 جنيه خصم 10% بخلاف خصم المبادرة ولاحظنا اقبال المواطنين على الشراء وخاصة من بتجهيز العرائس للزواج.

نجحت مبادرة ما يغلاش عليك لتحفيز الاستهلاك وتشجيع المنتج المحلى فى أن ترضى المستهلك والمصنع والتاجر فى نفس الوقت وقد عززت من تحريك السوق مما يصب فى صالح الاقتصاد المصرى بتوفير 65 ألف سلعة معمرة وغير معمرة من خلال 1631 منفذ بيع على مستوى الجمهورية.

وزارة المالية ترى أن مبادرة ما يغلاش عليك جاءت بتكليف من الرئيس السيسى لرفع القدرات الشرائية للمواطنين بما يساعدهم فى تلبية متطلباتهم من السلع المعمرة وغير المعمرة بخصومات اصل 20% على النحو الذى يسهم فى تحفيز الطلب على المنتج المحلى وتنشيط السوق وتحريك عجلة الاقتصاد موضحاً أن الرئيس وجه نحو 13 مليار جنيه من الموازنة العامة للدولة لتقديم خصم اضافى لأصحاب البطاقات التموينية بما يعادل 10% إذا كانت الخصومات المقررة على السلعة من التجار والمصنعين أقل أو تساوى،15% حيث حققت المبادرة أعلى مبيعات خلال الـ3 شهور الماضية ومدها لشهر اخر على 65 الف سلعة معمرة وغير معمرة من خلال 1631 منفذ بيع على مستوى الجمهورية فى إطار المبادرة الرئاسية لتحفيز المستهلك المصرى ما يغلاش عليك قبل نهايتها فى اخر نوفمبر الحالى.

وجهت الوزارة بسرعة سداد مستحقات التجار والمصنعين من دعم الخزانة العامة لأصحاب البطاقات التموينية بما يسهم فى سرعة دوران رأس المال لصالح المواطنين على النحو الذى يساعد فى توفير متطلباتهم الأساسية ويخلق فرص عمل جديدة.

ويشير الدكتور على المصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية إلى أن النجاح الحقيقى الذى حظيت به المبادرة الرئاسية لتحفيز المستهلك المصرى يعكس التخطيط الجيد على أسس علمية والتعاون الفعال بين كل الشركاء سواء من الحكومة أو القطاع الخاص لافتا إلى أنه يمكن لـ64,5 مليون فرد من أصحاب البطاقات التموينية الاستفادة من العروض المتميزة التى تقدمها المبادرة عبر منافذ البيع المنشورة على المنصة الالكترونية.

وأشار إلى أن المبادرة الرئاسية لتحفيز المستهلك المصرى أسهمت فى تخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين خاصة أصحاب البطاقات التموينية الذين تقدم لهم الخزانة العامة للدولة دعما إضافيا بخلاف خصومات التجار والصناع، مشيرا إلى أن هذه المبادرة سوف تعكس خريطة حقيقية لأنماط الاستهلاك بالمناطق الجغرافية على مستوى الجمهورية من خلال رصد المنتجات الأكثر رواجاً فى كل منها.

ويضيف احمد سمير رئيس جهاز حماية المستهلك أن مبادرة ما يغلاش عليك تضمنت خصومات حقيقية وفرصا تمويلية لمدة عامين تصب جميعها فى صالح المواطنين وتساعدهم فى توفير احتياجتهم من السلع المعمرة وغير المعمرة كما تمكن التجار والصناع من تعويض خسائر أزمة كورونا موضحا أن جهاز حماية المستهلك يسعى لتعزيز مبادئ الحوكمة والنزاهة والشفافية والمشاركة والمساءلة وقد تم تخصيص خط ساخن برقم 15303 وواتس أب برقم 01000000329 لهذه المبادرة الرئاسية وتم التعامل مع 1200 شكوى تم التعامل الفورى و79 الف استفسار بالتعاون مع الجهات المعنية.

يقول ابراهيم العربى رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية أن المبادرة الرئاسية لتحفيز المستهلك المصرى ما يغلاش عليك هى مبادرة رد الجميل للمستهلك والتاجر والصانع وتعد نموذجاً لشراكة فعالة بين الحكومة والقطاع الخاص يستفيد منها الجميع ومن ثم الاقتصاد القومى وأن هذه المبادرة تهدف للتخفيف عن الناس وتنشيط حركة التجارة والصناعة وخلال الـ3 شهور الماضية تم تحقيق نسبة مبيعات عالية بعد حالة الركود.

وأجمع خبراء الاقتصاد على أن مد مبادرة ما يغلاش عليك لشهر اخر يؤكد نجاح هذه المبادرة التى أدت إلى تخفيض فاتورة الاستيراد إلى 15% وتشجيع المنتج المحلى وتخفيف حالة الركود فى السوق المصرى وخاصة بعد انتشار فيروس كورونا وتلبية احتياجات البسطاء ودوران عجلة الإنتاج وتحسن الاقتصاد وخلق فرص عمل عمل جديدة واحداث توازن فى السوق وانخفاض الأسعار نتيجة إقامة المشروعات الكبرى فضلا على إتاحة البيع بالتقسيط عن طريق البنوك بفائدة بسيطة تصل إلى 1% على عامين مما يشجع المواطنين على الشراء.

الدكتور احمد سمير زكريا مستشار مركز للدراسات الاقتصادية والاستراتيجية قال إن أمن الدولة لمبادرة ما يغلاش عليك شهرا آخر يمثل انتعاشة كبيرة تقدمها الدولة للمواطن المستحق الحقيقى للدعم وان اعتماد الدولة على الرقمنة وتنفيذ توجيهات الرئيس السيسى ساهم فى نهضة كبيرة بكافة قطاعاتها.

وأشار سمير إلى إتاحة المبادرة بقروض ميسرة بفائدة مخفضة لاستخدامها فى شراء السلعة باسعارها الجديدة بعد الخصم مع التمتع بفترة سداد للقروض تصل لعامين ما يؤكد قوة القطاع المصرفى المصرى الذى يقدم كافة خدماته من خلال البنوك العاملة فى مصر مما تعمل المبادرة على تشجيع المنتج المحلى وكذلك المصانع على زيادة الإنتاج وزيادة كميات السلع المباعة من خلال المحال التجارية والسلاسل ويستفيد من المبادرة جميع المواطنين مصريين أو غير مصريين

ويضيف الدكتور عادل عامر الخبير الاقتصادى ام مبادرة ما يغلاش عليك تعمل على تشجيع المنتج المحلى وتقليل فاتورة الاستيراد عن طريق تشغيل المنتج بكامل طاقته وتنشيط السوق من حالة الركود النسبى التى كانت موجودة وتخفيض تكلفة الإنتاج مما يؤدى إلى تخفيض الأسعار وتشجيع المستهلك على شراء احتياجاته بأسعار مناسبه وكانت فاتورة الاستيراد 75% وانخفضت بعد هذه المبادرة إلى 60% ومع استمرار إقامة هذه المبادرات سوف تنخفض هذه النسبة إلى 25% فى السنوات القادمة.

ويؤكد الدكتور على الادريسى استاذ الاقتصاد بمدينة الثقافة والعلوم أن المبادرة الرئاسية خلقت حالة من الرواج فى السوق المصرى وساعدت على زيادة الطلب على السلع المعمرة وغيرها مما يساعد المواطن على شراء احتياجاته فى الظروف الراهنة بإتاحة خصومات على كافة السلع والمنتجات بنسبة 20% وتيسير سبل السداد بالتقسيط على 24 شهرا لعملاء البنوك بفائدة 1% لتشجيع المواطنين على الشراء.