السوق العربية المشتركة | إنطلاق قمة التنوع البيولوجي علي هامش أعمال الدورة الـ75 للجمعية العامة للأمم المتحدة

عقدت أمس 30 سبتمبر 2020 قمة التنوع البيولوجي علي هامش أعمال الشق رفيع المستوي للدورة الـ75 للجمعية العامة للأ

السوق العربية المشتركة

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 - 23:27
رئيس مجلس الإدارة
أمانى الموجى
رئيس التحرير
ياسر هاشم

إنطلاق قمة التنوع البيولوجي علي هامش أعمال الدورة الـ75 للجمعية العامة للأمم المتحدة

عُقدت أمس 30 سبتمبر 2020 قمة التنوع البيولوجي علي هامش أعمال الشق رفيع المستوي للدورة الـ75 للجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث عُقدت القمة في إطار تعزيز الجهود الدولية المشتركة للحفاظ علي الطبيعة، والنظم الحيوية، والبيئة وارتباطها الوثيق بتحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030.



وقد شارك السيد رئيس الجمهورية في فعاليات القمة، بصفة سيادته رئيس الدورة الرابعة عشر لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية التنوع البيولوجي، حيث أشار سيادته خلال كلمته أمام القمة إلي التحديات الكبيرة التي تواجه كافة دول العالم اتصالاً بفقدان الموارد الطبيعية علي كوكب الأرض نتيجة للتدخل البشري في الحياة الطبيعية والنظم الحيوية، واستعرض سيادته الجهود المصرية اتصالاً بملف التنوع البيولوجي علي ضوء رئاسة مصر للدورة الرابعة عشر لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية التنوع البيولوجي.

أوضح السفير محمد إدريس، مندوب مصر الدائم لدي الأمم المتحدة في نيويورك، أن مشاركة السيد رئيس الجمهورية في قمة التنوع البيولوجي تأتي في إطار مواصلة الجهود المصرية لتعزيز التعاون الدولي في ملفات التنوع البيولوجي، والحفاظ علي الطبيعة والبيئة، وارتباط هذه الموضوعات الوثيق بالتحديات الراهنة ذات الصلة بملف تغير المناخ والتصحر وتحقيق أهداف التنمية المستدامة. كما أوضح إدريس الجهود المصرية الكبيرة في هذا الملف الهام منذ توليها رئاسة الدورة الرابعة عشر لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية التنوع البيولوجي، والتي استضافت مصر قمتها في شرم الشيخ في 2018، وعلي رأسها إطلاق مسار للتفاوض حول الإطار العالمي للتنوع البيولوجي لما بعد 2020.

وأشار السفير إدريس إلي أن القمة تناولت عدداً من الموضوعات الهامة التي تضمنت أهمية بذل جهود مضاعفة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة ذات الصلة بالتنوع البيولوجي، وحشد الموارد اللازمة للاستثمار في المجالات ذات الصلة وبناء القدرات، خاصة فيما يتصل بتوفير المساعدة اللازمة للدول النامية.