السوق العربية المشتركة | المهندس عادل حسن رئيس شركة صرف القاهرة: ٧ مليارات جنيه قيمة ممتلكات شركة صرف القاهرة

نمتلك ٢٠٠٠ معدة متنوعة و١٠٠محطة وشبكة صرف بطول ٧ آلاف مترمركز خدمة العملاء يتلقى ٣٠٠ شكوى يوميا يتم التعامل

السوق العربية المشتركة

الأحد 5 فبراير 2023 - 19:18
رئيس مجلس الإدارة
أمانى الموجى
رئيس التحرير
أشرف أبوطالب

المهندس عادل حسن رئيس شركة صرف القاهرة: ٧ مليارات جنيه قيمة ممتلكات شركة صرف القاهرة

‎نمتلك ٢٠٠٠ معدة متنوعة و١٠٠محطة وشبكة صرف بطول ٧ آلاف متر



 

‎مركز خدمة العملاء يتلقى ٣٠٠ شكوى يوميًا يتم التعامل معها فوريًا

 

 

‎ كشف المهندس عادل حسن رئيس شركة صرف القاهرة أن رأس مال يبلغ حوالى ٧مليارات جنيه ورأس مال المصدر حوالي١٥مليار جنيه وان الشركة تمتلك شبكات صرف بطول ٧آلاف كيلو متر ولديها ١٠٠محطة رفع وأربعة محطات معالجة إحداها تبلغ طاقتها ٢.٥مليون كيلو ويقوم بإدارتها وتشغيلها الجهاز التنفيذى لمياه الشرب والصرف الصحى.

 

‎وأوضح أن محطات المعالجة التى تديرها الشركة موزعة على النحو التالى محطة باقى والخدمة أهالى منطقة شبرا ومحطة البركة لخدمة منطقة شرق القاهرة ومحطة عرب ابو سعدة لخدمات مناطق جنوب القاهرة بطاقة ٥٥٠الف كيلو

 

‎وأشار رئيس الشركة إلى أن المياه التى يتم معالجتها بالتقنيات الحديثة تحول مباشرة للمصارف المياه كما أن الحمأة التى تخرج من المعالجة تحول إلى سماء عضوى للزراعة.

 

‎افتتاح مجمع صرف المطرية بتكلفة ٢٢٠مليون جنيه‎ للقضاء على مشكلات الصرف شرقى القاهرة قريبًا 

 

‎واستكمل حسن حديثه عن ممتلكات الشركة بأن الشركة لديها ما يقرب من ٢٠٠٠معدة مختلفة الاستخدام من بينها ١٥٠ عربة شفط تستخدم فى سحب مياه الأمطار أو فى حالة حدوث كسر بأحد الخطوط؛لافتا أن ممتلكات الشركة من الأراضى مشغول لمبانى المحطات والإدارات وأجهزة المراقبة والصيانة .وان نطاق عمل الشركة يضم القاهرة القديمة وشبرا الخيمة وليس من اختصاص الشركة خدمات الصرف الصحى بالقاهرة الجديدة أو المجتمعات العمرانية الجديدة المحيطة بالقاهرة 

 

‎ولفت إلى أن نسبة تغطية الصرف الصحى بمحافظة القاهرة تصل إلى ٩٦٪تقريبا وان المناطق المحرومة من الخدمة تنحصر فى أطراف المرج وحلوان وأنه جارى العمل على توصيل الخدمة لهذه المناطق.

 

‎وعن كيفية التعامل مع المشكلات التى تواجه المواطنين نبه إلى أن الخط الساخن النابع للشركة يعمل على مدار ٢٤ساعة ويستقبل شكاوى المواطنين على الرقم ١٧٥،مشيرا إلى أن العاملين بالخط الساخن  يستقبلون ما يزيد عن ٣٠٠شكوى يوميا ما بين حدون كسر بأحد الخطوط أو ظهور طفحات أو سرقة أغطية البالوعات وانه يتم التعامل معها بشكل فورى واتخاذ الإجراءات اللازمة حيال كل مشكلة

 

‎قال المهندس عادل حسن، أنه تم تجديد إعتماد شهادة الأيزو الدولية لقطاع خدمة العملاء بالشركة بعد مراجعة الجهة المانحة NES  جميع المتطلبات اللازمة لإعتماد الشهادة.

 

‎وأشار حسن، إلى أن الشركة تسير بخطى ثابتة نحو تطبيق أحدث الوسائل التكنولوجية الحديثة بجميع قطاعات الشركة، خاصة بقطاع خدمة العملاء والذى يمثل حجر الزاوية لجمهور عملاء الشركة، لافتاً إلى أن مراكز خدمة العملاء منتشرة بجميع مناطق محافظة القاهرة، وتعمل على تيسير الإجراءات وتذليل العقبات والتعامل مع شكاوى واستفسارات العملاء، منوهاً إلى أن الشركة توفر للعاملين احدث البرامج التدريبية المتخصصة وذلك بهدف الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين بمحافظة القاهرة.

 

‎المهندس عادل حسن رئيس مجلس إدارة شركة الصرف ‎ الصحى بالقاهرة أن ارتفاع الكثافة السكانية وزيادة حجم التصرفات وكثرة المناطق العشوائية من أهم التحديات التى تواجه عمل الشركة،موضحا أن الشركة تعمل جاهدة على التصدى لهذه الصعوبات من خلال خطة منظمة تشمل اعمال التوسعات فى المحطات وتوسعة خطوط الصرف مع عملية إحلال وتجديد بعض الخطوط القديمة والمتهالكة والتى لا تسمح باستيعاب الزيادة فى حجم التصرفات.

 

‎ولفت إلى أن الحركة المرورية العالية بالقاهرة وكثافة حجم المرافق تسهم بشكل كبير فى إعاقة الشركة عن أداء عملها  فى تنفيذ المشروعات المختلفة ‎واضاف رئيس الشركة أنهم نجحوا فى إنهاء بعض المشكلات ‎ التى تواجه عدد من المناطق الساخنة مثل المطرية وعين شمس وذلك من خلال إنشاء مجمع كبير للصرف بحى عين شمس.

 

‎وأشار إلى أنه جارى العمل على قدم وساق لنهو مشروع مجمع صرف صحى بالمطرية قطر ١٨٠٠ مللى بطول ٣ كم للقضاء على مشكله الصرف  ببعض المناطق الساخنة محافظة القاهرة.

 

‎وتابع حسن  أن المجمع يبدأ من منطقة جسر السويس مروراً بشارع بن الحكم بالمطرية وشارع عمر المختار، لافتاُ إلى أن الهدف من المشروع، القضاء على طفوحات الصرف الصحى بمنطقة ترعة الجبل بالزيتون والمطرية وشارع سليم الأول والمطراوى وميدان المطرية.

 

‎وكشف  عادل حسن أن أن تكلفة المشروع  تصل لنحو ٢٢٠مليون جنيه وأنه بيخدم ما يقرب من ١.٥ مليون نسمة بتصرفات ٣٠٠ ألف م٣/ يوم من سكان مصر الجديدة وبعض مناطق حى الزيتون والمطرية.

 

‎وتابع رئيس الصرف بالقاهرة، أنه ولأول مرة يتم تنفيذ فرعة صرف صحى بطول ٥٧٠ م بالدفع النفقى دفعة واحدة، مشيراً إلى أن مدة تنفيذ المشروع ٢٤ شهرا ويتم تنفيذ المشروع بمعدات الشركة وبالتعاون مع وزارة الإنتاج الحربى.

 

‎والمشروع يضم ١٢ غرفة للتفتيش بمساحة ٨امتار وعلى بعد ٩امتار من سطح الأرض ومتوقعا دخول المحطة الخدمة خلال فترة وجيزة.

 

‎وحول الاستفادة من مؤتمر المناخ الذى أقيمت فعالياته على أرض شرم الشيخ المصرية بشهر نوفمبر  قال رئيس الشركة أن التغيرات المناخية التى بدأت فى الظهور خلال الفترة الماضية على الجمهورية جميع والقاهرة خاصة جعلت الشركة تهيئ معداتها وأجهزتها المختلفة لمواجهة أى آثار تحدث مثل زيادة معدل هطول الأمطار على القاهرة مقارنة بالسنوات السابقة.

 

‎واضاف أن  شبكة استيعاب مياه الأمطار الحالية حجمها ٤ملى فقط فى حين أن حجم الأمطار المتوقع يقدر بنحو ٢٠ملى فهناك فارق كبير بين المستويين ومن الممكن الاستفادة من تجربة محافظة الإسكندرية فى التعامل مع مياه الأمطار.

 

‎وأوضح أن الشركة تقوم بعمل دراسة للموقف وان هناك تصورات مستقبلية لهذا الموضوع ولكنها لم تصل إلى حد التنفيذ باستثناء جزء منها تم تنفيذه شرق النيل،مؤكدا أن مياه الأمطار من النعم التى يجيب الحفاظ عليها والاستفادة منها. 

 

‎وأوضح أن استعدادات الشركة لفصل الشتاء تبدأ مبكرا وتحديدا فى شهر أغسطس من كل عام حيث استهلت الشركة عملها بتطهير الشبكات والبالوعات والتنسيق مع هيئة الأرصاد الجوية والاستماع التحذيرات التى تنبه عنها الهيئة باهتمام كبير من خلال وضع خطة تمركز يتم من خلالها توزيع المعدات والمهندسين والعمال وجميع المختصين فى وقت قياسى للوصول للمناطق المتأثرة بسقوط الأمطار.