السوق العربية المشتركة | وزارة الشباب ومشيخة الأزهر الشريف تواصلان تنفيذ برنامج "رؤية شبابية لمجابهة التطرف والإرهاب"

تواصل وزارة الشباب والرياضة من خلال الإدارة المركزية للبرامج الثقافية والتطوعية الإدارة العامة للجامعات بال

السوق العربية المشتركة

الأحد 24 أكتوبر 2021 - 04:05
رئيس مجلس الإدارة
أمانى الموجى
رئيس التحرير
ياسر هاشم

وزارة الشباب ومشيخة الأزهر الشريف تواصلان تنفيذ برنامج "رؤية شبابية لمجابهة التطرف والإرهاب"

تواصل وزارة الشباب والرياضة من خلال الإدارة المركزية للبرامج الثقافية والتطوعية (الإدارة العامة للجامعات)، بالتعاون مع مشيخة الازهر "مرصد الأزهر لمكافحة التطرف"، تنفيذ فاعليات برنامج "نحو رؤية شبابية لمجابهة التطرف والإرهاب" بمشاركة طلاب جامعة حلوان.. والذي يتم تنفيذه خلال الفترة من شهر أغسطس 2021الى يوليو 2022، بقاعات مرصد الازهر، في إطار استراتيجية وزارة الشباب والرياضة بالعمل على بناء الشخصية المصرية الواعية.



 

 

يأتي ذلك من خلال جلسات وورش عمل مع شباب الجامعات من مختلف الجامعات والمحافظات وذلك للاستماع الى اراء وأفكار الشباب والتحاور مع الشيوخ والمتخصصين في  التطرف والأفكار المتطرفة، وذلك بقاعات مرصد الازهر لمجابه الأفكار المتطرفة،  في إطار الدور العالمي الذي يقوم به الأزهر الشريف، ورسالته الإنسانية السامية ، حيث  أسست مشيخة الأزهر الشريف "مرصد الأزهر لمكافحة التطرف" ليكون خط الدفاع الأول عن النشء والشباب ضد مظاهر التضليل في خطابات الحركات والجماعات المتطرّفة والإرهابية المنتشرة بكثرة على الشبكة العنكبوتية، لا سيما منصَّات التواصل الاجتماعي؛ من خلال مكافحة وتفنيد حقيقية الأفكار الخاطئة والمفاهيم المطّاطيّة والمغلوطة بين رواد تلك المنصات.

 

 

 

ويعد برنامج" نحو رؤية شبابية لمجابهة التطرف والإرهاب " الذى اطلقته وزارة الشباب والرياضة  امتداداً لهذه الرؤية من خلال الاستماع الى أفكار واراء الشباب في هذا الشأن، وتوعية واطلاع الشباب على أحدث الطرق التي يتم استهداف الشباب بها من قبل المنظمات الإرهابيين وأصحاب الآراء المتشددة، ومواجهة التطرف والإرهاب بالفكر الوسطى البناء والسلوك الإيجابي، بالإضافة الي تعزيز قيم المواطنة والمسؤولية المجتمعية، ونشر ثقافة التسامح وقبول الاخر.

 

وانطلقت اولي الفاعليات بمحاضرة تحت عنوان" العائدون " للدكتور حماده شعبان أستاذ اللغة التركية بمركز الأزهر العالمي، حيث تناول عده مفاهيم حول (التطرف، الفرق بين التطرف والإرهاب، دور وسائل الإعلام ووسائل التواصل/ الاجتماعي في الترويج للتطرف، ودور الشباب في مواجهة التطرف، ثم تناول الدكتور/طاهر نصر –المحاضر بأكاديمية ناصر للعلوم العسكرية) توضيح كافة المفاهيم المرتبطة بالأمن القومة المصري/زراعة الإنتماء الوطني ومحاربة الإرهاب والفكر المتطرف.

 

واختتمت فعاليات اليوم بزيارة غرفة العمليات الخاصة بمتابعة ورصد كافة الآراء والأفكار المتطرفة التي يتم طرحها على وسائل التواصل الاجتماعي والرد عليها بمختلف اللغات.

 

جدير بالذكر ان مرصد الازهر لمكافحة التطرف يقوم برصد ومتابعة ومجابهة الأفكار والأيديولوجيات المتطرفة التي تتبناها الجماعات الإرهابية بشتى أنواعها، والتركيز على نشر صحيح الإسلام وإبراز دوره في دعم قيمة الإنسان والإنسانية، ورصد كل ما تبثه التنظيمات المتطرفة.