السوق العربية المشتركة | ايمان سالم: المعهد هو المسؤل عن توفير غذاء صحي آمن للمواطنين

قالت الدكتورة إيمان سالم مدير معهد بحوث تكنولوجيا الأغذية التابع لـمركز البحوث الزراعية أن هناك ثمة تحديات م

السوق العربية المشتركة

الأربعاء 21 أبريل 2021 - 22:54
رئيس مجلس الإدارة
أمانى الموجى
رئيس التحرير
ياسر هاشم

ايمان سالم: المعهد هو المسؤل عن توفير غذاء صحي آمن للمواطنين

قالت الدكتورة إيمان سالم، مدير معهد بحوث تكنولوجيا الأغذية التابع لـمركز البحوث الزراعية، أن هناك ثمة تحديات من الناحية البحثية أو التطوير تواجهنا، مشيرة أنه لابد من السعي بسرعة كبيرة نحو توفير كل مقومات التقدم والرقي في البحث العلمي الذي يعد السمة الغالبة لمواجهة التحديات ويجب محاربة مصانع بير السلم



س: نود التعرف بمعهد بحوث تكنولوجيا الاغذية.. وكم عدد الاقسام الموجودة بالمعهد؟

 

معهد بحوث تكنولوجيا الأغذية هو احد المعاهد الموجودة داخل مركز البحوث الزراعية التابعة لوزارة الزراعة والمعهد يضم 8 اقسام و 3 وحدات بحثية اخري والميزة لدينا ان كل قسم يتبعه وحدات تدريبية(مصانع صغيرة) لعملية تطبيق الابحاث ويكون انتاج يخدم الباحثين والعاملين بمركز البحوث ووزارة الزراعة.  اما بالنسبة للاقسام التي يضمها المعهد اولا الهيكلة وتضم مدير المعهد و 3 وكلاء وكيل المعهد للبحوث ووكيل المعهد للارشاد والتدريب ووكيل المعهد للانتــــــــــاج اما الاقسام فهي قسم بحوث الخبز والعجائــــــن وقسم بحوث تكنولوجيا المحاصيل وقسم بحوث الحاصلات البستانيــــــة وقسم بحوث اللحوم والاسماك وقسم بحوث الزيوت والدهون وقسم بحوث الالبان وقسم هندسة التصنيع وقسم بحوث الاغذية الخاصة ولدينا وحدة اقتصاديات والتي تعمل علي دراسات الجدوي ووحدة تسمي المطبخ التجريبي ووحدة تجارب الحيوان(التجارب البيلوجية).

س: ما هي الانشطة التي يقوم بها المعهد؟

من اهم الانشطة هي توفير غذاء صحي آمن ذو جودة اقتصادية للمستهلك والانشطة التي تخص المعهد كثيرة ومتعددة وان لكل قسم تخصص معين ولكن نشاط المعهد هو تكنولوجيا التصنيع الغذائي لخدمة المجتمع المصري.

س: ماذا عن تعاون المعهد والجامعات المصرية؟

يوجد تعاون بيننا وبين الجامعات المصرية والجامعات الدولية ايضا بالنسبة للجامعات المصرية يكون لكل خريجين الزراعة وخصوصاً علوم الاغذية او خريجين علوم انتاج نباتي او كيمياء يكون لديهم التدريب الصيفي الخاص بهم يتم لدينا.

س: ما هي  انجازات المعهد خلال الفترة الماضية والانجازات المستهدفة خلال الفترة المقبلة؟

 

انجازات الفترة الماضية عديدة جداً ولنا دور رئيسي في المشروع الخدمي للتغذية المدرسية ومعظم الباحثين ومن زمن بعيد ان المعهد هو المسؤل الاول وأخيراً اداريا وفنيا عن المشروع الخاص للتغذية المدرسية وحاليا مسؤل فنيا بشراكة الباحثين والقائمين في المشروع الخدمي ايضا الفترة الماضية والحالية والمستقبلية وجدت تعاون مع هيئة سلامة الغذاء في الماضي ومعظم الباحثين قرابة 30 باحث من المعهد منتدبين في هيئة سلامة الغذاء وحاليا قمنا بعمل برتوكول للعينات التي يتم الاعتماد عليها ومستقبلا التعاون مستمر ويكون اعمق وذو فاعلية اكثر وفي نهاية العام الجاري سنأخذ اعتماد 12 تحليل مطلوب منا لصالح هيئة سلامة الغذاء ان يتم اعتمادنا به ونحاول في الخطة المستقبلية 2020 وبداية 2021 يتم تطوير للوحدات التجريبية الجديدة الملحق بها المعهد وتكون ذو تكنولوجيا عالية وتحت سيطرة المواصفات القياسية المصرية واعطاء الماشورة لبعض شركات الاغذية وفيما يخص المستقبل اننا نعمل علي تأسيس انشاء معمل مركزي مرجعي لبعض الاغذية عموما وخاصة الحبوب والدقيق والتمور والزيوت.

س: ما هي البدائل التي توصلتم اليها لتقليل الفجوة؟

لدينا 3 وحدات تجريبية بالنسبة للمخبوزات وهي وحدة الفرن البلدي كل تجارب الفرن البلدي من تدعيم او بدائل القمح وهذه اول بداية لتقليل الفجوة ولمعرفة استهلاكنا للخبز البلدي ونحن البلد العربي الوحيد الذي نسميه (العيش) وفي ظل هذه الظروف واستيرادنا للقمح لابد من وجود بدائل وبالفعل توصلنا لتقليل نسبة القمح الي 20٪ باستخدام دقيق الشعير ودقيق الذرة الرفيعة والذرة الشامية ودقيق البطاطا وكل هذه البدائل ادت الي نجاح باهر والمحافظة علي صفات الخبز البلدي بكل مواصفاته التقليدية ايضا المخبوزات الافرنجية تم عمل نفس البدائل بالشعير والشوفان وبعض الاغذية وبعض التدعيمات التي تعمل عملية مخبوزات صحية للابحاث التطبيقية ولخدمة العاملين ايضا خلال شهر رمضان نقوم بعمل الكعك والبسكويت لتوفير الأمن الغذائي الوحدة الاخيرة والتي تعتبر الاهم في تكنولوجيا الاغذية هي الخبز الخالي من البروتين(القمح) لدينا فئة في مصر لا يستهان بها وهم اصحاب الامراض من خلال مرض وراثي ممنوع تناولهم اي غذاء يحتوي علي القمح والشعير فبالتالي نوفر لهم كل احتياجتم كافراد طبيعيين جدا وليس من القمح بل من الذرة ودقيق الارز ودقيق البطاطا واسعارنا زهيدة جدا بجانب القطاع الخاص ونحن جهة بحثية ولسنا جهة تجارية وهدفنا الاول هو خدمة المواطن المصري ايضا يوجد لدينا بدائل السكر (ستيفيا) ويزرع في مصر ونعمل علي ان نستخرج منه بعض المستخلصات ايضا التمور سواء العجوة او بوادر التمر كبديل للسكر وايضا من خلال عمل ابحاث ومشاريع عدة بتكنولوجيا بسيطة يوجد مصنع تم انشاؤه عام 1992 يسمي (الصويا) كبديل للحوم والالبان وبه خط جاف لاستخراج بدائل اللحوم يستخرج منه بيفيد الصويا يستخدم في كل انواع المخبوزات ويكون بروتينه عالي ويدخل في كل مصانع اللحوم وتكون صحية ويوجد خط رطب يخدم فئة النباتيين والاخوة الاقباط في موسم الصيام ويتم انتاج لبن الصويا وتوفي الصويا وتعتبر تركيز البروتين رطبة كل هذا لتقليل الفجوة.

س: ما هي أبرز التحديات التي تواجهكم؟

التحديات كثيرة ولابد من المواكبة خلال الأبحاث التي تواجه وتعاقب العالم الدولي ومن أهم التحديات وابحاثنا الحمد لله وابحاث عدة أخذت براءة اختراع في المعهد والابحاث مازالت متواصله لنقدر نواكب التنافس الشديد الذي يحدث في العالم وخصوصا بعد جائحة كورونا بدأنا بالوعي بانفسنا وكل اتجاه من خلال تغيير بعض الأبحاث في الظروف التي مرت علينا وهو أكبر تحدي كيفية مواجهة الأزمات وخصوصاً في الطعام..

س: ماذا عن المبتكرات التي توصل إليها المعهد؟

المبتكرات عديدة وحصلنا علي براءة اختراع في الكثير سواء في مجال المخبوزات والحاصلات البستانية وبعض الأغذية الخاصة وحاليا نعمل على التوصل إلى العبوة الذكية (تزويد مدة الصلاحية) وبه براءة اختراع عن بودر التمر وكيفية استخدامه في البسكوت عن طريق مجموعة من الأطباء لعلاج الانيميا ومازالت الأبحاث وستكون براءة الاختراع والمبتكرات ومن أهم المبتكرات حاليا خلطة استبدال دقيق القمح بدقيق بعض المحاصيل الأخرى المحليه الموجودة في مصر والمعهد لديه الابتكارات في الأغذية الصعبة والاغذية الخالية من البروتين واغذية بعض فئات حساسة من المرضي..

س: ماذا عن الدورات التي ينظمها المعهد؟

ج لا انسي دور الوكلاء بالمعهد ولكن الدورات من اختصاص وكيل المعهد للارشاد والتدريب الدورات هي من اولي اهتمامنا ونقدم التدريب الصيفي لكل طالبات وطلاب جامعات مصر كلية الزراعه وخاصة قسم علوم الاغذية وهو يخص معهد بحوث تكنولوجيا الأغذية ولكن مركز البحوث الزراعيه يخص كل التخصصات ويوجد تدريب اخر هو تدريب الخريجين وهو يعتبر خط أحمر ولابد أن يكون من خلال كيفية التدريب لعمل مشروعات صغيرة أو الالحاق بالمصانع وشركات الأغذية ويتم تدريبهم لدينا بأسعار زهيدة وحصولهم علي شهادة ويتم تقديمها في ال c. v. وأيضا يخص بعض الإيجابية لأن بعض الشركات تكون على علم بهذه الدورات وتتواصل معنا عن الخريجين المتميزين ويتم طلب ال c. v.  عن طريقنا ف التأهيل للتوظيف. توجد دورات أخرى عن طريق بعض الوزارات كوزارة البترول تم عمل برتوكول عن طريق شركتي بترول حالياً وأيضا التدريب على صحة وسلامة الغذاء في مواقع هذه الشركات وحاليا نمر في تجديد العقد للمرة الثانية وكذلك بعض شركات القطاع الخاص لكي نفتح بعض الشراكه لتدريب شركات الأغذية عن طريق لوجو الشركه مع المعهد عن طريق برتوكول يتم مراجعته مع الشئون القانونيه ليشمل التدريب وبذلك فإن التدريب يشمل طلبة وخريجين وكذلك أي شخص يحتاج لعمل شركة أو مشروع صغير سواء كان في التخصص أو غير التخصص مع بعض القطاع الخاص والمصانع وشركات الأغذية.

س: ماذا عن البروتوكول بين المعهد وهيئة سلامة الغذاء؟

 

تم توقيع البروتوكول منذ شهرين ونحن ذات الصلة العميقة من ناحية البحث العلمي والتطبيق وكل ما نعرفه عن سلامة الغذاء ينقله الباحثين للهيئة عن طريق معهد تكنولوجيا الاغذية وقد تم توقيع البروتوكول بعد اعتمادنا وحصولنا علي iso 17025 لسنة 2017 وحصلنا علي الاعتماد حتي عام 2023 وفي نهاية العام نجدد اعتماد اخر لطرق ثانية وذلك لتكسيد التعاون بصورة فعلية مع هيئة سلامة الغذاء وايضا الصادرات والواردات حتي يكون لنا بصمة في المساهمة للدولة في حل بعض مشاكلها وخاصة في المجال الغذائي.

س: ما الخدمات التي يقدمها المعهد للمواطنين؟

العهد يقدم خدمات استرشادية من خلال ندوات توعية سواء علي قناة مصر الزراعية او القنوات الاخري وخاصة في جائحة كورونا وتقديم منتجاتنا كخدمة للمواطنين وانها تتميز بجودة عالية من خلال منافذ وزارة الزراعة ونصيحة المعهد للمواطنين وهي الانتباه والقصد منها عند شراء اي منتج لابد من قراءة تاريخ الصلاحية جيدا وحاليا في ظل ازمة كورونا اعطت الوعي الكبير للشعب في كيفية حماية الغذاء.