تابعونا عبر شبكات التواصل الإجتماعى

محافظ الإسكندرية يستقبل وفدًا صينيًا لبحث سبل تعزيز العلاقات والتعاون بين الجانبين

 
استقبل الأستاذ الدكتور عبد العزيز قنصوة محافظ الإسكندرية  ، وفدا صينيا برئاسة السيد / وو   يوليانغ نائب وزير دائرة التنظيم ومدير عام الإدارة الثانية لشئون الكوادر للجنة المركزية للحزب الحاكم الصيني ، وذلك لبحث سبل التعاون وتعزيز العلاقات بين الجانبين ، وزيادة الفرص والمشروعات الاستثمارية . 
 
وخلال اللقاء أشار المحافظ للوفد ، أن الإسكندرية مدينة عالمية تم تأسيسها على يد الإسكندر الأكبر عام ٣٠٠ قبل الميلاد ، وأحد المعالم الرئيسيّة بها هي مكتبة الإسكندرية ، وأيضا منارة الإسكندرية أحد عجائب الدنيا السبع ، كما أن بها  جامعة الإسكندرية التي تأسست عام ١٩٣٨ ، وتقع الإسكندرية في منطقة متميزة على ساحل البحر الأبيض المتوسط ، وهي أحد الطرق الرئيسة لطريق الحرير ، وهو الطريق اللذي أطلق الرئيس الصيني مبادرة «الحزام والطريق» لدعمه ، وأعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية دعم مصر الكامل لهذه المبادرة خاصة وأن مصر تعد شريكًا حضاريًا وتاريخيًا للصين في تلك المبادرة . 
 
ولفت قنصوة إلى أن الإسكندرية بِها ما يقرب من ٤٤٪؜ من الصناعة المصرية ، و ٥٧٪؜ من صناعة البترول والكيماويات ، علاوة على أنها مدينة متعددة الثقافات يأتي إليها المستثمرين من جميع دول العالم ، خاصة وأن بها العديد من جاليات الدول العربية والأجنبية ، وأضاف أن الإسكندرية بها العديد من الاستثمارات الصينية وتمتاز بوجود مجتمع مدني قوي يتعاون مع المدينة بشكل فعال يَصْب في صالحها .
 
وأوضح أننا لدينا خطة طموحة للكثير من المشروعات تتنوع في البنية التحتية مثل تطوير وسائل النقل الجماعي والذي تشاركنا في تطويره مجموعة من الشركات الصينية ، مثل القطار الكهربائي  والسريع والمونوريل والترام ، وكذا محطات معالجة المياه ومحطات الصرف الصحي ، مؤكدا أننا نتطلع للمزيد من التعاون مع الصين في العديد من المشروعات الأخرى ، مثل صناعة الدراجات الإلكترونية ، خاصة أننا ندرس حاليا تخصيص حارة في الطريق للدراجات والدراجات الإلكترونية ، على غرار مايحدث في كبرى الدول حفاظا على البيئة ف المقام الأول علاوة على حل أنها أحد أفضل وسائل المواصلات السريعة 
 
وأشار إلى أننا ننشئ حاليا صندوق الاستثمار الذي سيخرج منه المزيد من الاستثمارات والتعاون بين الدول .
 
من جانبه قدم يوليانغ الشكر للمحافظ على استقباله وإتاحة اللقاء وزيارة الإسكندرية المدينة التاريخية العريقة خلابة المناظر الطبيعية ، مقدما له التهنئة لتوليه منصبه محافظا للثغر والذي يدل على ثقة القيادة السياسية في مساهمته لتقدم محافظة من أفضل محافظات مصر ، مشيرا إلى أنه يتطلع للمزيد من تعزيز التعاون بين البلدين وضخ المزيد من الاستثمار الصيني  ، خاصة مع انطلاق مبادرة الحزام والطريق والتعاون العظيم بين مصر والصين . 
 
ولفت إلى أنه في زيارته للإسكندرية ، وجد أنها من أكثر المحافظات الملائمة للاستثمار ، وبها كبار رجال الأعمال والمناطق الصناعية ، والتي ستحدث بها طفرة هائلة في الاستثمار خلال السنوات القادمة ، مشيرا إلى أن الصين تحتاج إلى ترويج المنتجات المصرية المتميزة لديها ، ولذا سيقام المعرض المصري الأول في الصين في نوفمبر القادم ، والذي نتمنى أن يكون بداية للعديد من التعاون والمعارض ، مؤكدا أنه على أتم استعداد للتعاون والشراكة وإقامة المشروعات التي تحتاجها المدينة .

أخبار ذات صلة

المزيد

إضافة تعليق جديد

Filtered HTML

  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <cite> <blockquote> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
1 + 1 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.

أراء

إستطلاع رأي

هل تري ان مشروع قانون "ساحات الانتظار" المقدم من البرلمان سيقضي علي الفوضي في الشارع؟

النشرة البريدية

إدخل بريدك الإلكترونى لتصلك أخر الأخبار الإقتصادية المصرية و العربية