تابعونا عبر شبكات التواصل الإجتماعى

طريق مصر إلى مونديال 2022.. بركات: الظروف خدمتنا بتجنب «الأفيال والبافانا بافانا»

«الأدور»: لن تتجسد المنافسة الحقيقية إلا بعد دور المجموعات
 
كتب- معتز الشربيني
 
نجحت مصر فى التأكيد على قدرتها فى تنظيم الأحداث الرياضية الكبيرة، بعد أن نجحت فى استضافة حفل قرعة تصفيات قارة إفريقيا المؤهلة إلى كأس العالم 2022 بقطر، حيث أبهرت الجميع والحضور بحفل رائع حضره أحمد أحمد رئيس الاتحاد الإفريقى لكرة القدم «كاف» وعدد من ممثلى المنتخبات الأربعين المشاركة فى التصفيات.
 
وعلى الجانب الكروى، وقع المنتخب الأول فى المجموعة السادسة بصحبة كل من منتخبات «أنجولا وليبيا والجابون»، فى مجموعة قد تبدو سهلة على الورق، إلا أن المستوى الحالى للفراعنة قد يثير بعض المخاوف والشكوك حول قدرة المنتخب على التأهل إلى الدور النهائى.
 
وبعد إجراء القرعة، أكد مدير المنتخب محمد بركات، فى تصريحات للصحفيين بحضور مراسل «السوق العربية المشتركة»، أن الأهم بالنسبة له هو الابتعاد عن منتخبى جنوب إفريقيا وكوت دى فوار، مشيرًا فى نفس الوقت إلى عدم التهاون مع المنتخبات الإفريقية التى أصبحت أقوى من الماضى.
 
وأضاف «بركات» أنه لا يستطيع الجزم بأن المجموعة قوية أو ضعيفة، ولكن وصفها بـ«المتوازنة»، واثقًا فى قدرة المنتخب الأول على حسم التأهل مبكرًا، والتفكير بعد ذلك فى الأدوار النهائية التى ستكون أصعب من دور المجموعات، خاصة فى ظل توقع الجميع بتأهل كبار القارة.
 
وشرح بركات أن منتخب ليبيا الشقيق لديه ظروف خاصة أثرت على مستواه، كما أن خوض اللقاء خارج ليبيا سيضيف أفضلية للمنتخب الوطنى، كما أن تغيير مواعيد التصفيات بسبب تقديم أمم إفريقيا 2021 بالشتاء، جاء فى صالح الفراعنة، بحيث ستكون أمامهم فرصة كبيرة للاستعداد.
 
واختتم نجم الأهلى السابق تصريحاته، بأن الأهم هم التركيز على أنفسنا قبل النظر إلى المنتخبات المنافسة، فى ظل العودة المتوقعة لـ اللاعبين المصابين وتواجد النجم محمد صلاح لاعب ليفربول مع الفراعنة.
 
وفى السياق ذاته، قال الناقد الإعلامى الرياضى الدكتور طارق الأدور، أن القرعة جاءت مناسبة جدًا للمنتخب الأول، خاصة فى ظل الظروف التى يمر بها المنتخب من تغيير جهاز فنى وبناء فريق شابًا للمشاركة فى مسابقة كأس العالم، كما أنه فرصة لتجريب عدد كبير من اللاعبين فى حال حسم التأهل مبكرًا.
 
وأضاف الأدور فى تصريحات خاصة لـ«السوق العربية المشتركة»، أن المجموعات متوازنة للغاية باستثناء المجموعة التى يتواجد فيها كل من منتخبى كوت دى فوار والكاميرون بالمجموعة الرابعة، ومجموعة جنوب إفريقيا وغانا، إلا أنه يرى أن الأسود والنجوم السوداء سيحسمون أمر التأهل فى النهاية.
 
ويقول الأدور إن التصفيات ستبدأ بشكل حقيقى بعد الانتهاء من دور المجموعات، حيث سيكون هناك أقوى 10 منتخبات فى القارة، ستتنافس على 5 مقاعد فقط للوصول للمونديال، مشيرًا إلى قدرة المنتخب الأول بقيادة حسام البدرى على الوصول لقطر ولكن بشرط الترتيب الجيد والاستعداد القوى للمباريات.
 

أخبار ذات صلة

المزيد

إضافة تعليق جديد

Filtered HTML

  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <cite> <blockquote> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
15 + 5 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.

أراء

إستطلاع رأي

هل تري ان مشروع قانون "ساحات الانتظار" المقدم من البرلمان سيقضي علي الفوضي في الشارع؟

النشرة البريدية

إدخل بريدك الإلكترونى لتصلك أخر الأخبار الإقتصادية المصرية و العربية