تابعونا عبر شبكات التواصل الإجتماعى

الرئيس يناشد المصريين للاستثمار فى البورصة عبر الشركات العامة والحكومية المزمع طرحها

فاجأ الرئيس عبد الفتاح السيسى جميع مستثمرى البورصة المصرية ليناشد المواطنين المصريين للاستثمار فى البورصة من خلال المساهمة فى أسهم الشركات العامة والحكومية المزمع طرح حصص منها، وكذلك شركات القوات المسلحة التى أكد السيسى أنه يجب أن يكون لها مكان فى البورصة المصرية.
 
وقال الرئيس عبد الفتاح السيسى إن قيام القوات المسلحة ببناء مصانع لا يأتى على حساب القطاع الخاص، وأوضح أن هناك سلعا ومنتجات وصناعات استراتيجية وحساسة ومهمة مثل الغازات الطبية ومياه الشرب وغيرها، من المهم ألا تتأثر تحت أى ظرف.
 
أضاف الرئيس السيسى خلال افتتاح مصنعين لشركة النصر للصناعات الوسيطة، أن القطاع الخاص مرحب به للشراكة فى جميع ما تقدمه المؤسسات المملوكة للدولة، وهذا حدث فى مشروعات الصوب الزراعية على سبيل المثال، ونفس الشئ بالنسبة للمصانع.
 
وقال إن الطروحات التى تجهزها الدولة بالبورصة لابد أن يكون بها فرصة لشركات القوات المسلحة، بحيث يكون للمصريين أسهم بها، وبهذه الطريقة يتم فتح باب المشاركة للشعب المصرى والمجتمع بهذه الشركات.
 
وأكد السيسى أن الفرصة مفتوحة بالفعل للمشاركة فى مشروعات قائمة تم الانتهاء منها وبدأت عملية الانتاج ومعها تراخيصها ودراساتها، والدولة ترحب بذلك.
 
وأشار رئيس الجمهورية أنه بالنسبة لبرنامج طرح شركات قطاع الأعمال بالبورصة فإن له إجراءات متعددة، وأن هدفه هو فتح باب المساهمة للمصريين للمشاركة.
 
وأضاف الرئيس، أنه يوجد العديد من الطروحات للدولة المصرية فى البورصة بمشاركة من شركات القوات المسلحة، وستكون فرصة للمصريين للمشاركة، وشركات القطاع الخاص مرحب بها.
 
وأشار الرئيس السيسى خلال كلمته فى افتتاح مصنع الغازات الطبية والصناعية رقم 3، التابع لشركة النصر للكيماويات الوسيطة، أنه لابد من طرح شركات القوات المسلحة فى البورصة.
 
وتابع الرئيس السيسي: "أنا مبقولش كلام سياسة، المشروع انتهى وافتتح"، معلقا: "من يريد المشاركة لا توجد تراخيص أو دراسات جدوى وإحنا شغالين فى الموضوع ده من 3 سنين"
 
واستكمل الرئيس قائلا: "الصندوق السيادى لمصر سنعلن عن حجمه، وإيراداته مش من فراغ، وهنعلن عنه بما يتناسب مع قدرات الدولة المصرية"، مضيفا أن تلك الشركات أصولها مصرية ولصالح الشعب واقتصاد البلد مش لحد تاني".
 
من جانبها استطلعت "استطلعت السوق العربية" تأثير تصريحات الرئيس على البورصة المصرية والتى بدورها استجابت بمنتهى السرعة لترتفع قيمة التداولات إلى نحو 705.6 مليار جنيه، من خلال 180 مليون سهم وذلك خلال جلسة نهاية الإسبوع
 
البورصة تنتظر انتعاشة فى الفترة المقبلة
 
وفى هذا السياق قال محمد جاب الله" رئيس قطاع تنمية الأعمال فى بايونيرز، أن التفات رئاسة الجمهورية للبورصة كقطاع قادر على المساهمة فى النمو الاقتصادى يعد مؤشراً جيداً قد يدفع لبث التفاؤل بالبورصة. وأضاف "جاب الله"، أن البورصة تفتقر إلى وجود سلع جيدة خاصة بعد تخارج بعض الشركات الكبرى مثل جلوبال تليكوم، لافتاً إلى أن تلك التصريحات ستنعش أداء البورصة خلال الفترة المقبلة.وعلى مستوى الطروحات الحكومية، أشار جاب الله إلى أن اهتمام الرئيس بالبورصة سيعجل من برنامج الطروحات الحكومية، مضيفاً أن الطروحات ستكون بشكل مختلف؛ حيث إنها سيساهم فيها الأفراد المصريون بدلاً من طرحها إلى مستثمر استراتيجى كما تم سابقا.
 
اهتمام الرئيس بالبورصة خطوة ممتازة لتفعيل الدور الحقيقى لسوق المال
 
ومن جانبه "ريمون نبيل"، خبير أسواق المال، إن اهتمام الرئيس السيسى بالحديث عن البورصة خطوة إيجابية نحو تفعيل دور حقيقى وبناء واستغلال جيد لدور سوق المال فى دعم الاقتصاد الوطنى، وأشار ريمون نبيل، خبير أسواق المال، إلى أن كل الدول المتقدمة باتت تشهد اهتماما ملحوظا بأداء سوق الأسهم كونها واجهة اقتصادية تسوقية للاستثمارات فى أى اقتصاد تابع له، ونوه ريمون نبيل، خبير أسواق المال، إلى أن تصريح الرئيس بوجود طروحات خاصه بالقوات المسلحة محفز جدا لتحقيق دفعة إيجابية لعودة المستثمرين مرة أخرى للبورصه عن طريق تلك الطروحات، وتوقع ريمون نبيل، خبير أسواق المال، أن ينتهى عام 2019 على إغلاق إيجابى للمؤشر الرئيسى مخترقا مستوى 15300 نقطة وهو المقاومة المهمة فى الوقت الراهن وقد يقترب من مستوى 16000 نقطة.
 
إدراج شركات القوات المسلحة فى البورصة سيعمل على تحفيز حركة رأس المال
 
‎ ويرى "صفوت عبد النعيم" مدير فرع شركة مباشر إنترناشيونال لتداول الأوراق تصريحات الرئيس، موضحاً أنها ستحفز حركة رأس المال بالبورصة بالفترة المقبلة.وقال صفوت عبدالنعيم، إن إدراج شركات القوات المسلحة سيتيح بيانات شركات الجيش للمساهمين من أفراد الشعب مما يكون له أثر إيجابى سياسياً واجتماعياً، مؤكداً نجاح تلك الطروحات لنجاح تلك الشركات. كما أنها ستؤدى إلى ارتفاع القيمة السوقية للشركات المدرجة كما ستعيد الثقة للمستثمرين بشأن برنامج الطروحات الذى فقد بعض الثقة فيه نسبياً بالفترة الماضية.. وانعكست تصريحات السيسى على أداء مؤشرات البورصة المصرية، حيث ارتفع المؤشر الرئيسى بنحو 0.51 بالمائة عند مستوى 14552 نقطة وسط زخم للسيولة التى عانت من الركود بالفترة الماضية.
 
قطاعات التعدين والعقارات والخدمات المالية تشهد حراكا نشطا وتتزين لاستقبال مستثمريها
 
‎ وعلى مستوى القطاعات النشطة بالبورصة المصرية قالت "عصمت ياسين" المدير التنفيذى بالمجلس الاقتصادى الإفريقى أن قطاع التعدين يشهد حراك نشط مع استمرار محاولات الكثير من الاسهم التجربة على مستويات المقاومة الا ان ضعف احجام السيولة تعيق هذا لذا ينصح بالمتاجرات بين نقاط الدعم والمقاومة على المدى القصير كما أن قطاع العقارات والذى تشهد معظم الاسهم الصغيرة حراك نشط مع اخبار استحواذ بايونيرز القابضة على حصة حاكمة دفعت بغربلة للبائع وبدء ظهور سيولة جديدة استعداد لحركة سعرية جديدة، بالإضافة لقطاع الخدمات المالية الغير مصرفية والذى يشهد حراكا نشطا مع استمرار المضاربات على معظم الاسهم الخبرية، وتنصح "ياسين" باستمرار المتاجرات بين نقاط الدعم والمقاومة مع احتساب معدل المخاطرة، والاحتفاظ بنسبة سيولة بالمحافظ الاستثماريةلمعاودة بناء المراكز الشرائية الجديدة مع ظهور اشارات ايجابية تؤكد بدء حركة سعرية صاعدة
 

أخبار ذات صلة

المزيد

إضافة تعليق جديد

Filtered HTML

  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <cite> <blockquote> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
18 + 2 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.

أراء

إستطلاع رأي

هل حققت المشروعات الوطنية والبنية التحتية نجاحا إقتصاديا مؤثرا؟

النشرة البريدية

إدخل بريدك الإلكترونى لتصلك أخر الأخبار الإقتصادية المصرية و العربية